الرئيسية » كتاب الصفحات » يوسف عبدلكي

يوسف عبدلكي

هو الفن وليس مكنسة كهربائية

يوسف عبدلكي * لم يكن ينقص الحياة التشكيلية في سورية إلا هذا! فبالإضافة الى هجمة المال الجاهل، وانسحاب المؤسسات من دورها المعهود، ودخول التمويل الأجنبي، والصعوبات التي يلاقيها جيل التشكيليين الشبان، تأتينا بين الحين والآخر مواد صحافية تتضمن أسطراً تنوس بين الجهل والهذيان، فلا يبقى لنا إلا أن نهلل ونستبشر بمستقبلنا السعيد!

أكمل القراءة »

رد على ردود: علم جمال العبيد

يوسف عبدلكي غنية هذه الحياة الثقافية السورية، فعلى الرغم من خمودها الظاهر، كلما أمعنت فيها نظراً كشفت لك ستراً جديداً من مخبوئها. ربما يلزمنا اليوم جبرتي جديد أو البديري الحلاق ليسجل لنا وقائعها، ويحلل عناصر تفاعلاتها، ويلمس إن استطاع محركاتها الباطنة.

أكمل القراءة »

الأسس المالية لعلم الجمال السماوي

يوسف عبدلكي ترددت كثيراً في كتابة هذا الرد، أولاً لاعتقادي أن صاحب صالة «أيام» أدى دوراً إيجابياُ فاعلاً في الحياة التشكيلية السورية في السنوات الثلاث الماضية ولا يُنقص من قيمة هذا الدور أنه كان مثار خلافات، وتقييمات متباينة، بل واتهامات.

أكمل القراءة »

معرض الخريف السنوي في دمشق …كأني أخرج من مقبرة

يوسف عبدلكي لا يستطيع المرء أن يكتم غيظه، وهو يخرج من البناء العريق لخان أسعد باشا بعد أن عاين التظاهرة الدوريّة التي تقيمها فيه وزارة الثقافة نهاية كل عام للفن التشكيلي في سوريا تحت عنوان «معرض الخريف السنوي».

أكمل القراءة »

عقد من القرن الجديد في ثقافتنا: فــن بــلا حــدود

يوسف عبدلكي يبدو أن الوضع التشكيلي العربي اليوم يمر بحالة حراك غير مألوفة، يتجلى هذا على مستوى المفاهيم، وعلى مستوى أدوات التعبير (حراك وليس أزمة كما يحلو للكثيرين الترديد بمناسبة أو بدونها).

أكمل القراءة »

انتقالات نذير نبعة ودروسه… اللوحة كموسيقى التشخيص في إهاب التجريد والبناء المموه بالشاعرية

يوسف عبدلكي ـ 1ـ قامة استـثـنائية من قامات الفن التشكيلي المعاصر في سوريا، رسام صارم، مُلّون منفلت من عقالات الصرامة، متين البناء، ومفطور على شاعرية السطح، متقشف ومولع بالبذخ. فنان لم تصنعه موهبته فحسب بل صنعه معها عمله الدؤوب على مدى خمسين عاماً. نذير نبعة ليس فناناً.. إنه درس.

أكمل القراءة »

حوار مع يوسف عبدلكي، وتوضيح منه

هذا التوضيح والحوار وصل الى الموقع عن طريق الفنان يوسف عبدلكي، وقد كتب قبل أسابيع من الآن، حاول فيه الفنان يوسف عبدلكي نشره في جريدة شرفات لكن الجريدة لم تنشره وأرسله أيضا إلى جريدة لبنانية ولم تنشره أيضا، وقد وصل الينا ايضا قبل اطلاق سراح ميشيل كيلو لذا اقتضى التنويه. توضيح من يوسف عبدلكي

أكمل القراءة »

الــنـــبــــع الأول

يوسف عبدلكي فادي يازجي فنان يأتي من الناحية الأخرى، ناحية البراءة، بعيداً عن المهارات المدرسية، وحذق المهنة. تقلّب في أتون الأسئلة ومخاضات الأجوبة، وسلك طرقاً، واهترأت أصابعه بتجربة تقنيات، ثم عاد الى نفسه، الى الطفل الذي يسكنه، الى اللعب.

أكمل القراءة »

“سـمك، لبـن، تمـر هنـدي”

يوسف عبد لكي أحب في البداية، بصدق، أن أشكر الأستاذ علي العائد على رده («السفير» 11/2/2009) على مقالي حول الحروفية والفنان خالد الساعي («السفير» 6/2/2009): ولا يقلل البتة من هذا الشكر الكم الكبير ملاحظاتي على رده، التي سأوردها هنا بالطبع، ذلك أن فتح حوار حول أي مسألة فنية أو تجربة أي فنان مهما تواضعت هو بنظري أهم من المئات من ...

أكمل القراءة »