الرئيسية » كتاب الصفحات » فائق حويجة

فائق حويجة

إعلان دمشق – قصة موت معلن

فائق حويجة كانت قيمة إعلان دمشق قد أتت من كونه قد جمع للمرة الأولى أطيافاً متباينة، وأحياناً متنافرة يجمعها معارضة الاستبداد، في إطار واحدٍ يعمل من أجل التغيير الديمقراطي، لكن هذه القيمة “التجميعية” كانت مشوبةً بخطر الانفراط نتيجة تنوع هذه الأطياف وتوزعها على مذاهب فكرية وسياسية وقومية مختلفة، لا تتحدد إلا بمعارضتها للنظام السائد، وليس برؤاها المتوافقة للبديل/البدائل، المتوخاة. أي ...

أكمل القراءة »